جامعة روسية تبتكر بطانة للمفاصل الآدمية أقوى مرتين من الطبيعية
جامعة روسية تبتكر بطانة للمفاصل الآدمية أقوى مرتين من الطبيعية
20:30 6-10-2017 الكاتب : محرر

عقدت وكالة سبوتنك الروسية للأنباء مؤتمرا صحفيا بين موسكو والقاهرة، حول التقنيات المبتكرة لجامعة ميسيس، في تحسين جودة الحياة الإنسانية.

أدار المؤتمر من القاهرة الإعلامي أحمد المسلماني، ومن روسيا دينيس ماروزف رئيس مجموعة العلوم الاجتماعية في وكالة الأنباء الروسية.

بدأ المؤتمر بتبادل المعرفة حول اهتمامات الشعبين المصري والروسي، حيث أكد الجانب الروسي على اهتمامهم بالحضارة المصرية التي تمتد لآلاف السنين.    

وكشف "إبر زينين" ممثل مركز نيرو ترامب، أن أخر تصنيف للجامعات الصغيرة في مجلة "تايمز" الأمريكية وضع جامعة ميسيس في المركز العاشر على العالم، مشيرا إلى أن الجامعة تنفق نحو 3 مليارات روبل على تطوير العلوم، وتستقبل طلابها من 69 دولة على مستوى العالم ومن بينها مصر، مؤكدا سعي الجامعة لأن تكون رائدة في مجالات صناعة المعادن، وتكنولوجيا النانو، إلى جانب العمل على تحسين حياة البشر.

ومن جانبه قال ممثل مختبر المواد النانوية الطبية الحيوية وكبير الباحثين في جامعة ميسيس "مكسيم أبر كونوف"، إن الجامعة تعمل على تطوير صناعة الأطراف الصناعية والأجهزة التعويضية، منوها على انتهاء أبحاث تطوير سماعة طبية لفاقدي حاسة النطق، يمكنها النطق بما يرغب مستخدمها في قوله من خلال اختياره لبعض الحروف التي تشكل جمل مفيدة يمكن للأخر فهمها، منوها عن الإعداد لتجربة عملية للسماعة بين شخص في روسيا وأخر في لوس أنجلوس بأمريكا، مشيرا إلى أن الجامعة تستهدف تسويق مليون سماعة.

وأضاف أن أبحاث الجامعة اخترقت بقوة مجال علاج الأمراض السرطانية، باستخدام تقنية الموجات مفرطة الحرارة والممعنطة، للوصول إلى الخلايا السرطانية وقتلها مع الحفاظ على سلامة الخلايا الحية.

وتابع "مكسيم أبر كونوف"، أن الأبحاث اخترقت بقوة مجال الابتكار في تطوير الأطراف الصناعية، مشيرا إلى ابتكار بطانة للمفاصل الصناعية من مادة مبتكرة يمكنها أن تقاوم الاحتكاك أكثر مرتين من المفاصل الطبيعية، علاوة على تصنيع بدائل للعظام يمكنها ملئ الفراغات ومقاومة للكسر بالرغم من تميزها بمرونة تمكنها بالقابلية للتغير شكلها، ثم عودتها لشكلها الأساسي، مؤكدا أن هذه الابتكارات يمكن أن يتم تداولها في السواق العالمية خلال من 5 إلى 7 سنوات على الأكثر.  

وقال "فيدر سيناتوف" الخبير العلمي في مركز بحوث المواد المركبة، إن الجامعة اخترقت بقوة مجالات تطوير صناعة الدواء، وخاصة في التدخلات الجينية، وفي علاج مشاكل الشلل الدماغي.

وأبدى "إبر زينين" ممثل مركز نيرو ترامب، رغبته في زيادة الطلبة المصريين الملتحقين بجامعة ميسيس، مشيرا إلى أن الجامعة أسست أنظمة للتعليم باللغة الإنجليزية للطلاب من خارج روسيا.

 

وكالة أنباء التضامن